نسخة تجريبية






في ظل ماتشهده مملكتنا الحبيبة من تقدم مستمر في جميع المجالات يبرز الدور الكبير للجامعات وأهميتها في تطوير المجتمعات
وتقدمها ورقيها ومن هنا كان الاهتمام بالتعليم بوجه خاص من الأولويات التي أعطتها حكومة خادم الحرمين الشريفين أهمية خاصة . وتعتبر جامعة جازان من الجامعات التي قطعت شوطاً منقطع النظير في التطور حتى حققت لنفسها مقعداً متقدماً في مصاف الجامعات السعودية والعالمية .
وكلية الآداب والعلوم الانسانية . هى ، إحدى ثمار الجامعة اليافعة والتي أصبحت تشكل ثقلاً حقيقياً بين كليات الجامعة أنشئت الكلية عام 1430 هـ و لا تزال الكلية في نمو واطراد مستمر ...