header image



مواقع الكليات/كلية الآداب والعلوم الإنسانية/كلية الآداب | شطر الطالبات
Eighteenth birthday party

                  

                                            " Eighteenth birthday party   "

                               بنادي المسرح بكلية الآداب والعلوم الإنسانية شطر الطالبات

تغطية : هند العمري  - متابعة : سالي سعد         

أقام نادي المسرح بإشراف " الأستاذة هند العمري " ، بالتعاون مع قسم اللغة الإنجليزية على مسرح  المجمع الأكاديمي للطالبات ، مسرحية Eighteenth birthday party  التي نفذتها بإبداع وحب طالبات قسم اللغة الإنجليزية ، حيث كان النص أحد النصوص الفائزة في المسابقة التي أعدها سابقا نادي المسرح خلال الفصل الدراسي الثاني لعام ١٤٣٩ كأفضل نص مسرحي باللغة الإنجليزية "  للطالبة : حنان خالد عطيف "  .

 

في البداية أوضحت " الأستاذة : هند العمري " مشرفة النادي أن المسرح يعد منبر المجتمعات الإنسانية والفكر الذي يجسد نفسه حياً على الخشبة وبين الأستار. فمن خلال المسرح نعالج أدق القضايا وأعظمها بين روح المأساة والملهاة الأفلاطونية كأول مدرسة مسرحية في التاريخ إلى ما وصلنا إليه في العصر الحديث ، كما وجهت الشكر والتقدير لعضوات قسم اللغة الإنجليزية وعلى رأسهم " الأستاذة : عزما حسين " منسقة القسم على تعاونهم وإشرافهم المتميز والمساهمة الفعالة من قبلهن في نجاح العمل .

 

المسرحية بطولة وتقديم طالبات النادي من قسم اللغة الإنجليزية وهم (لمياء علي عباس - لمياء احمد حسين - حنان خالد عطيف - أمل عبده فاضل - فاطمة ناصر العشاوي - فاطمة موسى معيدي - مريم حسين خضيري - دلال عبدالعزيز الحازمي - جبرة حسين أبو علة - خديجة جابر المالكي - وجدان يحيى ختار - أسماء موسى الفيفي - لطيفة عقيلي حكمي - زهراء سليم شني - جواهر محمد المروعي - خولة ابراهيم محزري )

 

تدور أحداث المسرحية حول أميرة مراهقة تُدعى جوليا تريد في حفلة عيد ميلادها الثامنة عشر شيئا مميزا فتأمر أن تُقام مسابقة لرسمها بكل اتقان والفائز سيُعطى جائزة مالية ضخمة، ومن بين الرسامات المتقدمات رسامة فقيرة مشلولة القدمين ، فترفضها الاميرة رفضاً قاطعا لكونها فقيرة،  لكن المشلولة سالي تحاول مرة أخرى حتى تلتقي بجوليا مرة أخرى، فتغير جوليا رأيها وتسمح لها بالانضمام بابتسامة ساخرة، وفي يوم الحفلة أثناء رسم اللوحات تنادي جوليا سالي وتأخذ منها الفرشاة وتقول لها إن أردت اكمال الرسم قفي على قدميك واخطي خطوة ثم خذي الفرشاة مني ثم تتبادل ضحكات الاستهزاء بين صديقاتها الاميرات، وتستمر الضحكات كلما وقعت سالي على الأرض، لكن بالنهاية بعد محاولات تأخذ سالي الفرشة وتكون كالصاعقة تنزل على جوليا فتتلاشى  كل تلك الضحكات، ثم عند تقييم اللوحات تلقي الاميرة على اللوح و تفوز لوحة سالي وتطلب سالي من جوليا أن تعيد الحارس توني لأنه طُرد بسببها لما أصرت على الدخول فتقبل جوليا الطلب ويعود توني .

والجدير بالذكر أن المسرحية قد حازت على إعجاب الحاضرات  بشكل كبير ، واللائي طالبن بمزيد من الدعم للطالبات الموهوبات في العمل المسرحي بالكلية .

منسقة البوابة الإلكترونية

أ . سالي سعد

تاريخ الخبر:28/07/1439آخر تعديل:28/07/1439 08:13 م