header image



مـقـدمـة

في ظل ماتشهده مملكتنا الحبيبة من تقدم مستمر في جميع المجالات يبرز الدور الكبير للجامعات وأهميتها في تطوير المجتمعات

وتقدمها ورقيها ومن هنا كان الاهتمام بالتعليم بوجه خاص من الأولويات التي أعطتها حكومة خادم الحرمين الشريفين أهمية خاصة . وتعتبر جامعة جازان من الجامعات التي قطعت شوطاً منقطع النظير في التطور حتى حققت لنفسها مقعداً متقدماً في مصاف الجامعات السعودية والعالمية .

وكلية الآداب والعلوم الانسانية . هى ، إحدى ثمار الجامعة اليافعة والتي أصبحت تشكل ثقلاً حقيقياً بين كليات الجامعة أنشئت الكلية عام 1430 هـ وتزال الكلية في نمو واطراد مستمر حيث تم افتتاح برنامج الدراسات العليا لمرحلة الماجستير بشطري الطلاب والطالبات في العام الجامعي 1435 – 1436 هـ وتطمح الكلية لافتتاح تخصصات جديدة تخدم المنطقة وسوق العمل مستقبلاً إن شاء الله .

وكيلة الكلية

د.ليلى عبده شبيلي