header image



 

بحمد الله تعالى فقد انطلقت مسيرة كليات المجتمع في بلادنا الحبيبة تحقيقاً لطموحات القيادة السياسية والمجتمع للوصول بالوطن إلى مصاف الدول المتقدمة. وكلية المجتمع بجامعة جازان إحدى لبنات ذلك الصرح الشامخ في سماء المعرفة القائم على العلم والعمل، إذ كانت هذه الكلية إحدى الكليات الثلاث الأولى التي تعد نواة لهذا النوع من التعليم العالي. حيث يحصل الطالب على درجة المشارك بعد ثلاث سنوات تمثل مدة الدراسة بالكلية مع الجمع بين المعرفة النظرية والتطبيق الميداني ليسد الخريجون المواقع التنفيذية في الوظائف الفنية في القطاعين الخاص والعام.

أنشئت كلية المجتمع بجازان عام 1418 بناءً على موافقة المقام السامي بالقرار رقم (33) وتاريخ 1418/2/18هـ تحت إشراف  جامعة الملك سعود لتأهيل خريجي وخريجات الثانوية العامة لسوق العمل من خلال تقديم برامج تعليمية وتدريبية مميزة تساعد الطالب والطالبة على اكتساب المهارات والخبرات العملية. انتقلت كلية المجتمع بجازان لتصبح إحدى كليات جامعة الملك خالد بناءً على قرار مجلس التعليم العالي رقم 6/13 عام 1419هـ. و بناءً على موافقة المقام السامي رقم 2247/م ب بتاريخ 1426/5/26هـ. بإنشاء جامعة جازان، أصبحت كلية المجتمع بجازان جزءا من هذه الجامعة الفتية. ولقد كان قرار إنشاء كلية المجتمع بجازان ضمن أول ثلاث كليات مجتمع بالمملكة بمثابة قفزة نوعية في مسار التعليم العالي في المملكة العربية السعودية حيث أتاحت الفرصة لإدخال تخصصات مهنية جديدة تحقق الاستخدام الأمثل للطاقات والموارد المتاحة بما يساعد على تهيئة الطلاب والطالبات للوفاء باحتياجات قطاعات التنمية المتنوعة في منطقة جازان، والمناطق المجاورة.