نسخة تجريبية






مواقع الكليات/كلية الهندسة
الرؤية والرسالة والأهداف
 
 
 
 الريادة فى التعليم الهندسى.

 
إعداد كوادر هندسية عالمية المستوى قادرة على التنافس في حل مشاكل المجتمع والصناعة وعمل البحوث التطويرية.
 
 
    تهدف كلية الهندسة لتطبيق إدارة الجودة الشاملة في الخدمات الإدارية والفنية والمالية التي تقدمها الكلية ومضاعفة الأنفاق على مشاريع البحوث العلمية الأساسية والتطبيقية خاصة تلك التي تتواكب مع المستجدات العلمية والتكنولوجية وتساهم في تشجيع الإبداع والابتكار والتميز وتقديم خدمات متميزة للبيئة المحلية انطلاقاً لخدمة البيئة الإقليمية وتطلعا للعالمية.

وتهدف كلية الهندسة لعمل شراكة علمية مع بعض الكليات المماثلة بالمملكة أو خارجها بهدف التعرف على مستحدثات العصر في العملية التعليمية في المجال الهندسي والتقني وكذلك التواصل عن قرب مع المدارس العلمية المختلفة لتحقيق أقصى استفادة للطالب وعضو الهيئة التدريسية والعمل على خلق كوادر وطنية تحمل لواء نقل التقنية التعليمية لجامعات المملكة.
  • الاستفادة من التقنية الحديثة في مجالات الهندسة المختلفة ومنها الميكانيكية ونظم المعلومات الصناعية وغيرها.
  • توسيع الاهتمام بدراسة هندسة التصنيع وخاصة التصنيع بمساعدة الحاسوب وتحليل الأنظمة الصناعية وتصميمها.
  • دراسة النظم الصناعية مثل أنظمة التصنيع المرنة وأنظمة التصنيع المتكاملة بمساعدة الحاسوب.
  • الاهتمام بدراسة قياسات الإنتاجية وتحسين الأداء وترشيد الموارد.
  • الاهتمام بطرح الموضوعات التقنية المتطورة والمرتبطة بالمنطق والمعرفة الهندسية كموضوعات خاصة مثل النظم الخبيرة والذكاء الاصطناعي.
  • تنمية روح الإبداع والابتكار لدى الطلاب.
  • الاهتمام بالتطبيق العلمي لأغلب المقررات وتقييم الطلاب في الأداء والوظائف خلال المستوى الدراسي والتعامل الإداري.
  • الاهتمام بالتدريب الميداني.
  • إعداد الكوادر الوطنية المؤهلة من حملة درجة البكالوريوس في الهندسة للمساهمة في الميادين الصناعية المختلفة، وسد العجز الموجود في هذا التخصص.
  • العمل على تنمية الحس الصناعي والقدرة على الاختيار والتجريب لدى الطلاب من خلال التركيز على الجوانب التطبيقية التي تمس حياة الإنسان مباشرة وإنجاز بعض المشاريع الصناعية خلال فترة الدراسة.
  • إعداد الطالب إعداداً مناسباً لمواصلة الدراسات العليا والبحث العلمي في مجالات الهندسة المختلفة.
  • تهيئة الطالب لسوق العمل من خلال التدريب الصيفي الإلزامي ( كشرط للتخرج ) ليكون قادراً على المشاركة الفعالة في خطط التنمية المستقبلية في المملكة.