نسخة تجريبية






مواقع الكليات/كلية العلوم و الآداب بالعارضة
ورشة عمل " التعثرالدراسى الأسباب والعلاج
 

أقامت وحدة الإرشاد الأكاديمي بكلية العلوم والآداب بالعارضة ورشة عمل بعنوان" التعثر الدراسي الأسباب والعلاج" وذلك بتوجيهات من عميدة الكلية الأستاذة ميسون شتيفى وبحضور وكيلة الكلية للشؤون الأكاديمية ومشرفة الإرشاد الأكاديمى ورئيسات الأقسام الأكاديمية يوم الإثنين الموافق 23/5/1438هـ حرصا من إدارة الكلية على جودة مخرجتها وبهدف التعرف على المشكلات الأكاديمية لدى الطالبات المتعثرات ومعرفة أسباب التعثر ولإيجاد الحلول المناسبة لمساعدتهن لتجاوز التعثروالنهوض قدماً للأفضل حيث تعد الطالبة هى محور العملية التعليمية تتمحور حولها كل الجهود وترصد الإمكانات وتوجه الخدمات بهدف تعليمها وزيادة تحصيلها.

قدمت الورشة الدكتورة علياء عادل وكيلة الشؤون الاكاديمية بمقدمة رحبت من خلالها بالطالبات المشاركات ثم قدمت مشرفة الارشاد الاكاديمى المحاضر فاتن عادل شرحا موجزا حول وحدة الإرشاد ومناشطها، لتنتقل بعد ذلك إلى موضوع الورشة والتي خصصت لظاهرة تدني المعدلات التراكمية عند بعض الطالبات وسبل معالجتها.

 تناولت وكيلة الكلية في بداية حديثها مراحل التعلم المختلفة وضرورة أن يكون الهدف حاضرا في ذهن الطالبة لتحقق النجاح في مسيرتها التعليمية  وبينت أن النجاح الأكاديمي يعتبر مظهرا من مظاهر النجاح في الحياة بشكل عام وحتى يترك المجال أمام المشاركات في الورشة لتحديد أسباب المشكلة وزعت عليهن استبانة حول أسباب تدني المعدل التراكمي وسبل التغلب عليها، ثم فتح المجال للطالبات بالمشاركة وتحديد الأسباب والتي تمثلت في عدم تنظيم الوقت ، عدم المذاكرة ، المقررات الدراسية،  ضعف بعض المدرسين، التسويف ،كثرة الغياب بعد ذلك تم توجيه المشاركات للتوصل إلى أهم الحوافز التي تساعد الطالبة في رفع معدلها ومنها التفكير بمنافع التفوق الدراسي، وأثرها على حياة الشخص المتفوق وفي ختام الورشة تقدمت وكيلة الشؤون الاكاديمية بالشكر الجزيل لكل الطالبات المشاركات، مؤكدة على أن تكون هذه الورشة بداية جديدة ينطلق منها المشاركات في طريق التفوق والاجتهاد، لرفع المعدلات التراكمية حيث كانت أغلب معدلات المشاركات في الورشة ما دون 2
كما أكدت مشرفة الارشاد الاكاديمى بأن إدارة الكلية وخاصة وحدة الإرشاد الأكاديمي تفتح أبوابها أمام جميع الطالبات لتقديم النصح والمشورة لهن بما يضمن لهن مسيرة جامعية ناجحة.

معدة التقرير د/ علياء عادل

تاريخ الخبر:آخر تعديل:01/06/1438 03:27 م