header image



 

عناصر خطة الطوارئ

    

المقدمة     

تنفيذاً لتوجيهات معالي مدير الجامعة واللجنة الدائمة للطوارئ لإعداد خطة شاملة لمواجهة الكوارث والحالات الطارئة التي قد تتعرض لها منشئات الجامعة, بحيث تتضمن هذه الخطة كيفية إخلاء المباني من شاغليها في الحالات الطارئة واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتأمين سلامتهم وكفالة الطمأنينة والأمن لهم,تم إعداد هذا الدليل لخطة الطوارئ.

          وتعتمد الخطة في نجاحها على الوسائل والمعدات والتجهيزات المتوفرة ووضوح التعليمات والإجراءات التي تنظم أسلوب تنفيذها .

        ويتضمن هذا الدليل كافة المتطلبات والتعليمات والإجراءات  التي يجب أتباعها حال إعلان حالة طوارئ نتيجة لوقوع كارثة -لا سمح الله- ؛ والمسئوليات والأعمال المطلوبة من جميع منسوبي الكلية والإجراءات الواجب إتباعها للتنسيق مع الجهات المختصة بالتعامل مع الطوارئ ,كما يوضح كافة مستلزمات نجاح خطط الطوارئ والإخلاء لمساندة الكلية لاستكمال استعداداتها لحالات الطوارئ ومواجهتها والتقليل من أخطارها . 

مصطلحات مهمة :

1-      الأزمة: هي مشكلة معقدة تشكل تهديداً خطيراً أو غير متوقع لأي من مكونات الجامعة ( أفراد, مرافق, ممتلكات ), أو    سياساتها ( أهداف, قيم, معتقدات ) .

2- إدارة الأزمة: هي فن إدارة السيطرة, ورفع كفاءة وقدرة نظام صنع القرارات , سواء على المستوى الجماعي أو الفردي, للتغلب على الصعوبات أو المشكلات التي قد تظهر عند مواجهة التهديدات, والخروج من الأزمة بأقل المخاطر أو الأضرار .

3-      الكارثة: هي حدث مفاجئ يشكل خطراً على حياة مجموعة من الأفراد, كالزلازل والبراكين وتوابع الحروب والفيضانات المدمرة والأعاصير الكاسحة..... وغيرها.

4-      الخطر : هو حدث مفاجئ قد يحدث ضرراً أو إصابة للفرد بسبب تصرف من الفرد نفسه, أو بسبب آلة , أو نتيجة بيئة العمل المحيطة به, أو نتيجة الأعمال التي يقوم بها, أو ينشأ عن أعمال التشييد والبناء والحفر والانهيار والسقوط .

5-      الجهة التابعة للجامعة : هو مصطلح يشمل أي قطاع أو مرفق من قطاعات أو مرافق الجامعة من كليات وعمادات مساندة ومعاهد ومراكز و إدارات ...وغيرها .

6-      الإخلاء : هو نقل أو إبعاد الاشخاص أو الممتلكات من منطقة الخطر , أو المنطقة المعرضة للخطر, إلى نقطة التجمع أو مناطق الإيواء التي تكون أماكن آمنة وبعيدة عن الخطر .

7-      الإيواء : هو تأمين المتضررين أو المهددين بالضرر في أماكن آمنة بعيدة عن الخطر وتتوافر فيها المستلزمات الضرورية لاستمرار الحياة فيها إلى حين عودتهم لأماكنهم الأصلية بعد إعادة الأوضاع إلى حالتها الطبيعية .

8-      الإغاثة : هي توفير الغذاء والكساء والمأوى والعلاج للمتضررين أو المهددين بالضرر.

9-      الإنذار : هو الإعلام عن قرب حدوث خطر, أو وقوعه فعلاً, بإرسال نغمات معينة ذات صوت حاد تكون مسموعة في مساحة أو مسافة معينة, ومن أبرز وسائل الإنذار صافرات الإنذار.

10-   صافرات الإنذار : هي صافرات ذات نغمات متعددة ويكون لكل نغمة دلالة معينة تستخدم لتنبيه السكان أو المحيطين لقرب حدوث خطر, وكذلك عند حدوث الخطر وبعد زواله , وهذه النغمات هي :

·         النغمة الأولى : هي نغمة مستمرة لمدة دقيقة واحدة ثم تنقطع لمدة اثنتي عشرة ثانية ومن ثم تستمر لمدة دقيقة أخرى وتدل على الإنذار بقرب حدوث خطر.

أما الإجراءات الواجب أتباعها عند سماع هذه النغمة فهي :

·         الهدوء ومحاولة تحليل الوضع لاتخاذ الإجراءات اللازمة والمفيدة في مثل هذه الظروف.

·         البقاء داخل المبنى وعدم النزول إلى الشارع .

·         إقفال الأبواب والنوافذ بإحكام .

·         إطفاء أجهزة التهوية والتكييف والإضاءة .

·         فتح الراديو أو التلفاز للاستماع إلى التعليمات ,أو الاستماع إليها عبر مكبرات الصوت من مسئول السلامة .

·         عدم مغادرة المبنى إلا حسب توجيهات مسئول السلامة أو الدفاع المدني.

·         عدم استخدام الهاتف أو الجوال

·         النغمة الثانية : هي نغمة مذبذبة تستمر لمدة دقيقة واحدة ثم تنقطع لمدة اثنتي عشرة ثانية ثم تستمر لمدة دقيقة واحدة وتدل على حدوث الخطر.

أما الإجراءات الواجب إتباعها عند سماع هذه النغمة فهي :

·         التوجه فوراً إلى أقرب مخبأ, وإذا لم يوجد مخبأ فعليك الاحتماء بإحدى زوايا المبنى بالدور الأرضي, أو النزول إلى القبو إذا توفر .

·         الاستماع إلى الراديو أو التلفاز لأخذ التعليمات اللازمة.

·         الهدوء والتصرف بحكمة .

·         النغمة الثالثة : هي نغمة انتهاء الإنذار أو أختبار الصافرة وتستمر لمدة خمس عشرة ثانية ويمكنك بعد سماعها ممارسة حياتك كالمعتاد .

·         ملاحظة : لا تتفاجأ إذا سمع الصافرة بالأوقات العادية فلربما كان ذلك لاختبار صلاحية الصافرة, كما أن هناك وسائل أخرى تبث النغمات نفسها حيث يمكن أن تسمع عن طريق وسائل الإعلام (تلفزيون وإذاعة) , أو عن طريق الهاتف , أو عن طريق مكبرات الصوت

الأهداف :

1-      إنشاء وتطبيق نظام متكامل للأمن والسلامة في كلية العلوم والآداب بالدرب والعمل الدائم لتطويره والتنسيق في ذلك مع     اللجنة الدائمة للطوارئ والإدارة العمة للسلامة والصحة المهنية بالجامعة .

2-      المحافظة على الأرواح والممتلكات المهمة والقيمة والممتلكات الشخصية بنقلها بعيداً عن مصادر الخطر.

3-       ضمان الاستقرار الاجتماعي والنفسي والصحي والأسري للمنسوبين , وذلك عن طريق المتضررين أو المهددين بالضرر    مع إغاثتهم بالغذاء والكساء والعلاج وتوفير كافة أساليب الحماية والسلامة والأمن لهم .

4-      محاولة حفظ النظام والارتقاء بمستوى الانضباط داخل الكلية.

5-      توعية منسوبي الكلية من أعضاء وإداريات وطالبات وتعريفهم بالواجبات والأعمال الوقائية المترتبة عليهم عند حدوث      حالات الطوارئ .