header image



 

 الرئيسية| قسم اللغة الانجليزية| قسم الاقتصاد المنزلي| قسم التمريض|اتصل بنا

 

  

بسم الله والصلاة والسلام على خير الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد:

 يسعدني ويشرفني أن أرحب بكم في موقع كلية العلوم والآداب  بفرسان - جامعة جازان – كما أشكر لكم زيارتكم لموقع الكلية.

إن كلية العلوم والآداب بفرسان  تستلهم رسالتها وأهدافها من توجيهات القيادة الرشيدة لخادم الحرمين الشريفين، وتعمل الكلية  بجهد دؤوب وعزم لا يفتر من أجل بناء الجيل القادم من فتيات الوطن، والمساهمة في بناء النموذج الحضاري المشرق الذي تسعى إليه القيادة في المملكة العربية السعودية.

وإلى جانب رسالة الكلية الأساسية في التعليم الجامعي، فإن الكلية حريصة كذلك على تعزيز دورها كمؤسسة رائدة في البحث العلمي وفي خدمة المجتمع، عازمة على المساهمة بفعالية في النهضة العلمية للمملكة، وتضع خبراتها وامكانياتها وأنشطة الطلبة التطوعية في خدمة مؤسسات المملكة والمجتمع وتشارك بدورها في مختلف المبادرات الوطنية.

لذا تنطلق كلية العلوم والآداب بفرسان بأجنحة ثلاث، هي أجنحة الجامعة الفتية، أولها تقديم تعليم جيد، يرتكز على التخطيط والتنفيذ لمخرجات التعليم، متكأً على الإطار الوطني للمؤهلات، وموظفا كل متطلبات الجهات التي تعمل على تجويد التعليم، وتطويره.

وثانيها المشاركة الفاعلة في ميدان البحث العلمي، والذي لا يتصور وجود منشأة تهتم بالتعليم العالي، وتغفل البحث، تسعى كليتنا أن تضع بصمتها في مجال البحث العلمي مستفيدة من الإمكانات التي توفرها الجامعة، ومساهمة في تقديم حلول نافعة لقضايا جزيرة فرسان

وثالثا، المساهمة في خدمة المجتمع من خلال المشاركة الفاعلة في تنظيم وحضور فعاليات الجزيرة الغنية بمهرجاناتها وفعالياتها، ويعتبر الاندماج في المجتمع والقرب من قضاياه من أولويات الكلية، إذ تحث أعضاءها وطلابها للإبداع في تقديم أفكار ومشاريع من شأنها أن تعزز العلاقة بين الكلية ومجتمعها القريب.

ورغم التحديات الكبيرة التي تواجه الكلية إلا أنها تجد في هذه التحديات فرصة للنجاح الاستثنائي من خلال التخطيط الدقيق، والعمل الدؤوب على الوصول للأهداف المناط بالكلية تحقيقها.

كما نعد جامعتنا، ومجتمعنا، وطالباتنا، أن نكون دائما السباقين في تقديم ما من شأنه تذليل الصعاب، وتقديم تعليم يرقى لمعايير التعليم الحديث، مؤمنين بأن الجميع شركاء في صناعة الحلم وجعله حقيقة..

  

عميدة الكلية

د. عفاف بنت محمد بابعير