header image



  الكتابة الاكاديمية

انه في يوم الثلاثاء الموافق 21\1\1437 هـ تم تقديم ورشه بعنوان( الكتابة الاكاديميه عمليه ومنتج)من إعداد د/ ماهرعبدالحليم وبحضور أعضاء هيئه التدريس وذلك في إطار فعاليات لجنه تطوير هيئه التدريس  تناولت الورشة المحاور التالية:-

هل الكتابة الاكاديميه عمليه وإجراء أم منتج أم الاثنين معا.

مناقشه نموذج تدريس الكتابة الاكاديميه التقليدي والخلاصة بان تدريس هكذا نموذج أن المنتج المتوقع يعتمد فيه علي العمليات التدريسية التقليدية مما يؤثر سلبا علي تغييب مقدرات ومهارات الطالبات في فعاليه هذه العملية واللتي تجعل دورهن ثانويا بدلا أن يكون اوليا ومبادرا.

هل هذه العملية" الكتابة الاكاديميه" اجرائيه أم يمكن التنبؤ بما ينتج عنه؟

تم طرح نموذج العملية الحديثة بحيث تحل الطالبة المكانة الاولويه كمبادر في تنفيذ الإجراءات المتبعة دون التقليل من دورهن أو تغييب مقدراتهن الذاتية والنفسية.

خلصت المناقشة بان المنتج المتوقع بعد المقارنة بين النموذجين لا يمكن توقعه أو التنبؤ به وعليه أوصت الدراسة وبعد النقاش والتحاور بإعطاء الاولويه والمبادرة في عمليه تدريس الكتابة الاكاديميه للطالبات وإبراز دورهن وإمكانياتهن وشخصياتهن المستقلة و تشجيعهن علي إبراز مهاراتهن المتنوعة دون تجاهل الإجراءات العلمية المتبعة في الكتابة الاكاديميه.