header image



 

 

 

      أصبح التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت من الوسائل التي لايستهان بها في تحقيق الأهداف التسويقية المطلوبة , وذلك متى ماتوفرت فيها الدراسة الصحيحة والتنفيذ السليم وتعتبر هذه الوسيلة من الوسائل الأكثر تحقيقاً والأقل تكلفة من الوسائل التسويقية الإعلانية الأخرى مثل( الصحف والمجلات, المحطات التلفزيونية , المحطات الإذاعية , اللوحات الإعلانية المنتشرة). فالأعداد الهائلة من المستخدمين للإنترنت تتزايد يوماً بعد يوم .ومن يوم الى أخر نجد أن الشركات تتنافس بجدية وإهتمام الى تحقيق أهدافها عبر التسويق الإلكتروني وذالك من إنتشار أوسع ومبيعات أعلى . ولاسيما أن الإستخدامات لهذا الإختراع تتزايد بشكل كبير جداً , حيث أصبح الإنترنت ساحة عالمية للعرض والطلب , البيع والشراء , دون عناء  ولانتستغرب أن نجد ألاف الناس يبحثون عن حوائجهم من صغيرها الى كبيرها عبر الإنترنت دون عناء فهو يوفر لهم كل ما على وجه الأرض وهم في أماكنهم و من هذا المنطلق نشأ قسم التسويق و التجارة الإلكترونية بالكلية الجامعية و تم تم افتتاح هذا القسم مع افتتاح الكلية الجامعية بعد اصدار الموافقة على إنشاء الكلية الجامعية في مقر أبوعريش  و بدأ قبول الطالبات مع بداية العام الجامعي 14351435-1436هـ  الفصل الجامعي الأول 20151 مع توفير جميع الاحتياجات الخاصة  اللازمة لمسيرة التعليم من أجهزة و قاعات دراسية و توفير أعضاء هيئة تدريس للتخصصات المطلوبة لتحقيق بيئة دراسية الكترونية حديثة حسب ما تقتضيه تطلعات أسواق العمل المستقبلية.